Tyre, Mohamad Al-Zayat St., LEBANON

حملة تنظيف الشاطئ اللبناني تنطلق من صور بمشاركة جريصاتي وعز الدين

انطلقت صباح اليوم الحملة الوطنية لتنظيف الشاطئ اللبناني التي تنظمها وزارة البيئة، وبدأ وزير البيئة فادي جريصاتي الحملة من شاطئ محمية صور، بمشاركة عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائبة عناية عز الدين، رئيس إتحاد بلديات صور المهندس حسن دبوق، قائد القطاع الغربي في قوات اليونيفيل الجنرال برونو بيشوتا، رؤساء بلديات، وحدات من الجيش اللبناني واليونيفيل، وعدد من الجمعيات الكشفية والبيئية والمجتمع المدني ومجموعات كبيرة من الشباب والرياضة في حركة أمل والدفاع المدني في كشافة الرسالة الإسلامية وعدد من تلميذات مدرسة صور الأولى مع المديرة والمرشدة .
واكد وزير البيئة “أننا اليوم في عرس وطني أن يكون هذا الحدث من أقصى الجنوب إلى أقصى الشمال ونزلنا مع المواطنين الى شاطئ صور، الذي صنفته “ناشيونال جيوغرافيك” من اجمل شطآن الشرق الأوسط، وهذه هدية من صور الى كل لبنان ومن شأن هذا التصنيف ان يستقطب السياح”، وأمل جريصاتي “ان يتحول كل الشاطئ اللبناني الى محمية، وان يتوقف التلوث”، شاكراً جميع من ساعد في هذا النشاط وخصوصًا معالي النائب عز الدين النشيطة وبلدية صور التي تقوم بعمل رائع بشخص رئيسها وكافة أعضائها وقوات اليونيفيل.
وأبدى جريصاتي إستعداد الوزارة لمساعدة البلديات بالتجهيزات اللازمة من سلال وآليات لتنظيف الشاطئ الرملي، داعيًا إلى وضع غرامة لكل من يخالف القانون ويقوم بتلويث الشاطئ.
من جهتها، رحّبت النائبة عز الدين “بالمشاركين في الحملة في صور المدينة التي تحمل الكثير من المعاني الوطنية والتاريخ والجغرافيا والعزة والكرامة والتحرير والتنوع والوحدة في التنوع”.
معتبرةً أن الأزمة البيئية هي أزمة وطنية لها تأثيرها على مستويات عديدة الصحية والإجتماعية والإقتصادية والسياحية، لذلك ” إن معالجة هذه المشكلة البيئة الخطرة التي تؤثر علينا هي معالجة مجتمعية من كل المستويات، لذلك المجتمع بكل أطيافه موجود هنا اليوم “.
داعية إلى المساهمة في إستمرار النظافة ” لأنه من غير المسموح أن نقوم برمي الأوساخ، ويجب على الدولة أن تأخذ دورها من خلال سياسة المعالجة السليمة والجدوى الإقتصادية لموضوع النفايات، والبلديات من خلال التوعية والتغريم لاحقاً “.
بدوره دبوق شكر جميع المتطوعين في هذه الحملة خصوصاً جمعية كشافة الرسالة وقائد القطاع الغربي في اليونيفيل، معتبرًا أن البلدية تنظم دائما في بداية فصل الصيف حملات تنظيف الشاطئ وأيضاً قعر البحر في منطقة الجمل، متمنياً ان تتحول حملة النظافة إلى حملة دائمة عبر تغير ثقافة المواطنين وتصبح من السلوك اليومي من أجل سلامة أبنائنا.
وشملت الحملة شاطئ الجمل حيث قام فريق من المركز اللبناني للغوص برئاسة يوسف الجندي بتنظيف قعر البحر، وأيضاً شملت الحملة شاطئ البقبوق في العباسية والمنصوري.